الجمعة , 21 سبتمبر 2018
الرئيسية » 9 أشهر » ما لا تعرفينه عن الحمل خارج الرحم…
ما لا تعرفينه عن الحمل خارج الرحم…

ما لا تعرفينه عن الحمل خارج الرحم…

الحمل خارج الرحم هو من الحالات الاستثنائية التي تنمو فيها البويضة في المكان الخاطئ، و تسمى هذه الحالة أيضا بالحمل المنتبذ أو الحمل الأنبوبي، و هي حالة تشكل خطورة بالغة على حياة الأم، إذا لم تراجع الطبيب المختص فورا، و نظرا لخطورتها هذه استشرنا القابلة عبد الله

سارة بن ضيف الله

ماهو الحمل خارج الرحم؟

«extra utérine« هو ذلك الحمل الذي يحدث خارج الرحم أي في المكان الخطأ، و يحدث بنسبة 95 بالمائة من الحالات في إحدى قناتي فالوب، لذا يسمى في بعض الأحيان «بالحمل الأنبوبي » و يحدث بينما تتطور فترة الحمل، تصاب الحامل فجأة بالألم و النزيف، و إن لم يتم مراجعة الطبيب المختص فورا قد ينفجر الأنبوب أو القناة و يحدث نزيف داخلي.

ما هو السن الأكثر عرضة لحدوث مثل هذا الحمل؟

يحدث هذا الحمل عادة في سن ما فوق 35 سنة و السبب راجع إلى أن المرأة في هذا السن في بداية انقطاع الدورة الشهرية، و اضطراب الهرمونات التي تنقل البويضات من قناة فالوب إلى الرحم تكون بنسبة ضئيلة.

ما هو سبب الحمل خارج الرحم؟

-من الأسباب الشائعة لكي يتم الحمل خارج الرحم هو:

حدوث التهاب في قناة فالوب، و حجز البويضات عن الوصول للرحم.

-وجود تشوه خلقي منذ الولادة، أين يكون أنبوب فالوب ضيقا و هذا ما يمنع البويضة من الوصول إلى وجهتها المطلوبة.

- الخضوع لأي عملية في البطن، بما فيها استئصال الزائدة الدودية.

- استخدام اللولب لمنع الحمل أو حبوب منع الحمل المصغرة.

- المعاناة السابقة من حمل خارج الرحم ، قد تزيد خطر احتمال الإصابة به.

ما هي أعراض الحمل خارج الرحم؟

يمكن لهذه الأعراض أن تساعدك على تحديد ما إذا كان لديك حمل خارج الرحم:

-النزيف المهبلي: ربما لا تكونين على علم بالحمل وتعتقدين أن النزيف هو الدورة الشهرية، غير أن الدم يكون مختلفا، حيث يميل إلى السيولة مع لون داكن أكثر، تشبهه بعض النساء بلون عصير الخوخ أو الدراق.

-ألم حاد مستمر في جانب واحد أسفل البطن أو في الحوض يحدث بالتدريج أو فجأة، لذا ننصحك بمراجعة الطبيب فورا إذا أحسست بمثل هذا الألم وأنت حامل.

متى يمكن الحمل مرة أخرى؟

يجب على المرأة إذا أرادت أن تحمل مرة أخرى أن تدع الندبة تلتئم، لأنه إذا تم الحمل و لم تشفى من الجرح الأول يمكن أن يتم تمزقه أثناء الولادة و هنا سوف تجرى لها عملية قيصرية ، لذا ننصح المرأة بالانتظار مدة 6 أشهر تقريبا، أما إذا خضعت لجراحة المنظار، عليها الانتظار ثلاثة أشهر قبل محاولة الحمل من جديد.

هل يتم الحمل الصحيح بعد التعرض للحمل خارج الرحم؟

ما لم يحدث تلف في قناتي فالوب بعد الانتهاء من الحمل خارج الرحم، لا تتغير فرصك في الحمل، لكن لو أصاب التلف إحدى القناتين أو تمّ تدميرهما بصورة كبيرة، ستقلّ بالتالي احتمالات حدوث حمل لديك.

و إذا كانت لديك قناة فالوب واحدة جيدة، فيمكنك الإخصاب بما أنك تستطيعين الإباضة أو التبويض من مبيض واحد، فهناك نساء أصبن بالحمل خارج الرحم كن قادرات على الحمل مرة أخرى ونجحن في الأمر في غضون 18 شهرا.

كيف يتم اكتشاف الحمل خارج الرحم؟

يتم اكتشافه بمجرد الخضوع لأشعة الموجات فوق الصوتية، و ذلك في الأسبوع الخامس أو عند زيارة الطبيب من أجل شعورها بالألم أو النزيف الذي يحدث معها، و لا يمكن أن تعرف المرأة أنها حامل بجنين خارج الرحم رغم و جود أعراض أو رغم تعرضها لمثل هذا الحمل من قبل، لذا يجب أن تخضع للأشعة فوق الصوتية، و غالبا ما تشعر النساء بالأعراض بعد حوالي أسبوعين من غياب الدورة الشهرية أو الطمث لكن هذا غير مؤكد.

إذا لم يتم تشخيص الحمل خارج الرحم مبكرا ماذا يحدث؟

عند حدوث هذا الأمر، قد تتمدد قناة فالوب مع نمو الجنين وتنقطع، مما سيسبب عادة نزيفا داخليا من أعراضه ما يلي:

-التعرق مع الشعور بالدوخة أو الدوار أو الإغماء.

-إسهال أو ألم عند التبرز.

-صدمة أو وقوع على الأرض بسبب النزيف الداخلي.

-ألم في أعلى الكتفين تشعرين به وقد يكون من علامات النزيف الداخلي أو تجمع الدم في منطقة أسفل الحجاب الحاجز، وقد يزيد الوجع عند الاستلقاء.

شكر خاص للقابلة صبرينة عبد الله

العنوان: مستشفى محمد بوضياف المدية

الهاتف : 0676755742

العنوان الالكتروني : rinsa51@gmail.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

إلى الأعلى